فيديو  قناة الحياة  المرأة المسلمة  الأخت فرحة  الأخت مارينا  الأخت أماني  رئيس
هل أعجبك هذا الموضوع؟
نعم
742
لا
802
يمكنك المشاركة مرة واحدة فقط

13.12.14
197 - المرأة المسلمة رئيس ؟؟ | DR250197

الأخت أماني - الأخت فرحة - الأخت مارينا - المرأة المسلمة

https://vimeo.com/114408035

Share |

مشاهدات 5422

تعليقات 1



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
1 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. ---الأخوات أماني وفرحة ومارينا - أصل المشكلة الجذرية هي التوراة طرحتم سؤال جيد ووجيه..... لماذا القرآن والمسلمون يحتقرون ويهينون ويضطهدون المرأة المسلمة؟ الإجابة: أن المسلمين بقرآنهم اللعين أعداء المرأة بسلوكيات العنصرية القرآنية هي نفسهاالدونية التوراتية لإحتقار الإنسانية فالمرأة عندهما حيواناً وليس إنساناً. فإضهاد المرأة المسلمة بدونية قرآنية وحقارة ذكورية إسلامية مأخوذة نصاً وحرفاً وروحاً وأصولية متزمتة من كتب التوراة الأليم. ففي سفر اللاوين لبدو اليهود- رعاة المعيز -الذين لا يستحمون إلا مرة واحدة في السنة- الإصحاح 15 والأعداد 19-24 نقرأ مدي حقارة رعاة الأغنام الذكورية في رؤية الإفرازات البيولوجية للمرأة من طمث وحيض علي أنها نجاسة ودناسة للدوس علي رأس وجسم المرآة وكأن الرجال ليس لديهم من إفرازات بيولوجية كالعرق والبول والبصاق والتف والنف والبراز وأن كل رجل يهودي خرج إلي الأرض من إفرازات المرأة الرحمية. فإن كانت المرأة المسلمة نجسة هكذا الرجل المسلم أنجس وأدنس عفناً وأظرط كالظراط المعوج. والمرأة المسلمة ضلع أعوج وناقصة عقل وطين وناقصة خرافة لأن نصوص القرآن أيديولوجية سياسية ذكورية لتسلط عربدة الرجال فقط بجنة دعارته وأنكحة عاهراته والخصيان والقطعان والسبايا والغنائم. وكل هذا الكم من جرائم ضد الإنسانية مسروق نقلاً ونصاً من التوراة لرعاة المعيز اليهود منقولاً لقرآن الجرب اللعين لبدو الحمير والبعير عرب البادية البدو الدمويين أيضاً. --------------------- هيهات أن تكون المرأة الفرعونية لأجدادي الفراعنة العظماء الذي حاولت التوراة من مهاجمة وتشوية حضارة القدماء المصريين العظماء (إدعائهم بعبودية المصريين للغزاة اليهود 85000 عبراني عند طردهم مع الهكسوس علي أيدي ثلاثة فراعنة منهم أحموسيس الأول)وسطروا التاريخ المزور لليهود وكتب التوراة الملطخة بدماء البشر ودماء الحيوانات كمحرقات بالدم والحديد والنار ليشتمها الرب يهوة. فخروج موسي أو (موسيس) أو طرد موسي وقتله ل 3000 بركة عبرانية (خروج 32:19-24) وجرائم داوود النشر بالمناشير ونوارج الحديد والفؤوس أخبار الأول (20:1-3). والقتل عند القرآن نعمة نقمة الإسلام والمصدر الأصلي لكل هذه الجرائم ضد المرأة والبشر ونشر الناس هي توراتية التوراة. -------------------------------- وداعش وطاليبان أفغانستان وبوكو حرام والشباب بالصومال’يطبقون التوراة البدوية الدموية اليوم وكل يوم وأنتم لا تدرون. وكتب العهد القديم ليس لها أية علاقة برسالة الرب يسوع المسيح بل أن الرسول بولس رفضها. فلماذا الإصرار علي التمسك بكتب واهية بالية وضارة ومريضة؟ هل يتمسك بها الأصوليون السلفيون المسيحيون جتي ’يمارسوا طقوس وفروض “الكهنوت” المفروض والذي ليس له أي وجود في الأناجيل التي فيهاوصف المسيح المذبح والهيكل ب “مغارة اللصوص” والكهنة ب “أولاد الأفاعي” لذلك نقول لن يسقط القرآن المخلوق اللعين قبل سقوط التوراة الأليم لأن القرآن السرطان الهالك هو الإبن الغير شرعي للتوراة الكابوس. ونقترح علي المسيحيين التخلي عن أسفار العهد القديم بأكملها وفصلهم عن الأناجيل ورسائل بولس الرسول. وهنا سيسهل علينا منع وعدم تداول القرآن وطرحه إلي مزبلة التاريخ. ولأننا لا نحتاج إلي بيوت المهازل “بيت إييل” و “بيت البعل” و”بيت اللاه الأنثي المؤنثة” ولا “بيت الله المذكر الذكر” بمعبد كعبة مكة. ------------------------------ فلا ’يعقل أن نحتاج إلي بيت للإله ليسكن فيه ويقيم للسكني في بيت مادي محدود علي الأرض بنصوص كتب وشخابيط لخابيط أيديويلوجيات سياسية إقتصادية عسكرية لتفرض علي الناس كقطيع الغنم المغمض وتقديس الحروف الترجمة والأنبياء والنصابين وأولاد الأفاعي الكهنة وإلا محاكم التفتيش والقتل للمعارضين! فالمسيح حرر الناس أبناء وأخوة له من قيود الإستعباد وسجون الأديان القديمة ودساتير العبودية والإستبداد. دفاعنا عن التوراة الأليم لن يساعدنا في هدم القرآن الأثيم. نرجوكم قراءة 1500 صفحة من كتب العهد القديم والتوراة المدرجة في دماء الحيوان والإنسان الحمراء والقطعان والثيران بدماء باردة فبل زيادة حركة الإلحاد الإنسانية أو الرفض التي لا تقتل في سبيل الإلحاد أو أي بيت لرب الإلحاد! ---------------------- الشجاعة تطرق الأبواب ومراجعة النفس عقلياً ومنطقياً تقول يا أيها الألباب راجعوا وإسترجعوا نصوص التوراة الخطيره وإعملوا العقل اللوجس الكلمة الحية المسيح يسوع. فلا تقولوا وتتقولوا أن الإلحاء خطير علي الإيمان فالمسلم المؤمن بخالق يقتل في سبيل خالقه ويذل المراة لجهاد السيف والجنسز فلماذا تعارضو المسلم الغير الملحد إن كان الأمر خالق وخليقة؟؟ جورج الفرعوني الأمريكي المسيحي

    wisdom:جورج الفرعوني التوراة هي أصول المشكلة

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً