13.12.11
أول مواجهة بين السلفيين والأقباط في حضور ممثلين من الأزهر | DA110165

جيهان منصور - كمال زاخر - عبد الله النجار - يسري حماد - برنامج صباحك يا مصر - حقوق الإنسان وحرية العقيدة

Share |

مشاهدات 8966

تعليقات 1



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
1 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. لكم طينكم الإسلامي ولنا حضارتنا المسيحية. لكم طينكم القرآني ولنا الحياة في المسيح له المجد. لكم الموت في القرآن العباسي ولنا الحياة مع المسيح أفضل ------------------- هل ’يعقل إستبدال الحضارة الفرعونية القبطية العريقة بالحقارة الإسلامية البدوية والقذارة القرآنية البربرية؟ المسيحيون الأقباط الأحرار لا يقبلون أن ’يملي عليهم إطلاقاً ماذا وكيف يلبسون ويأكلون ويشربون ويمشون. المسيحيون الأقباط الأحرار لا يسمحون أن يملي أحداً بتاتاً علي حياتهم الشخصية فيما يسمعون ويتكلمون ويؤمنون وينامون ويستيقظون ويمشون ويجلسون ويقفون فيما يتعلق بحرياتهم الشخصية وحقوق إنسانياتهم. الأقباط ليس جنساً ليقبل البربرية الإسلامية والوحشية القرآنية. لنا حضارتنا المسيحية العريقة ولكم حقارتكم الإسلامية الدنيئة و قاذوراتكم القرآنية الشريرة. ---------------- والإسلامي الذي ’يريد تطبيق أية شريعة إسلامية تعجبه فليطبقها علي نفسه في البيت والفراش ودورة المياه وليس علي من حوله في البيت أو الجيران. فليذهب إلي الجحيم وسعير النار بمفرده. ---------------- والمرأة المتأسلمة التي ’تريد ’تثرثر"شرع الله والرحمن" والتي يحلو لها فعليها أن ’تطبق ذلك علي نفسها في عبودية السادية والسودومية وأن ترتدي الحجاب والنقاب وأن ’ترضع الرجال الكبار من ثدييها العاريتين وتقبل مهانة "ملك اليمين" والبيدوفيليا لبناتها الرضيعات الصغيرات. وعلي المرأة المستسلمة المتأسلمة أن تقبل الإهانات والضرب بكل سرور وأن تسعد بالإغتصاب والركل والسحل والطلاق بكل حبور وترتضي بالمحلل التيس والرجم وتعدد النساء للرجال بدون أية شكوي أو معارضة. -------------------- الحل الوحيد لإنقاذ مصر القبطية المحتلة من براثن بدوية بربرية الإسلام هو إعادة الإخوان والسلفيين إلي الإقامة بردهات السجون وأروقتها وإلا الحماية الدولية والتدخل الدولي وربما التقسيم الدولي. -------------- المسيحيون لا يؤمنون بإله الإسلام :الله" الشيطان ولا يحترمونه. والحضارة المسيحية الحرة الكريمة لا تعش أبداً أو تتعايش مع الحقارة الإسلامية من الخوف والخرافة والتخلف ووحشية قبائل البيداء وبدوية بول البعير وجناح الذبابة وأكل الجراد. لكم طينكم في رواية القرآن ولنا الحياة في المسيح له المجد والحياة مع المسيح له أفضل. لكم طينكم مع قرآن الشيطان ولنا الحياة مع المسيح في السلطان. لكم طينكم في الإسلام ولنا المسيح ملك السلام.

    wisdom: لكم طينكم في الإسلام ولنا المسيح ملك السلام

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً