فيديو  قناة الجزيرة  أسلمة  الفقه  الواقع  الإسلام  الخلافة  الغرب  برنامج الشريعة والحياة  تطبيق  سلمان العودة  عبد الله بن بيه  عبد المجيد النجار  عثمان عثمان
هل أعجبك هذا الموضوع؟
نعم
1038
لا
1059
يمكنك المشاركة مرة واحدة فقط

08.07.10
تطبيقات الفقه في الواقع الغربي | DA070254

عثمان عثمان - د. سلمان العودة - د. عبد الله بن بيه - د. عبد المجيد النجار - برنامج الشريعة والحياة - الوجه الحقيقي للإسلام

Share |

مشاهدات 8564

تعليقات 3



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
3 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. حقيقة انا ضحكت جدا من قول احد هؤلاء ان المسلمين هم يعكسون صورة الاسلام الحقيقي!!!! ونعم القول يا ايها الاستاذ.. تفجيرات مدريد ولندن وموسكو اكبر دليل على حقيقة الاسلام... يا مساكين.. انتظروا وسترون ماذا سيحصل لكم يا مسلمين... انتم مساكين بسبب شيوخكم الذين اعموكم وخدعوكم...

    عبدالمسيح

  2. I tried the best of my patients to listen to this low level of insight and analogy , what a waste. I have news for you guys Islam can not survive the world we live in simply because it is man made with a 1400 years old mentality that has no place in today's world .

    yes Jesus saves

  3. المسلمون يقتلون المسلمين يوميا في أقغانيستان وباكستان والعراق والصومال و اليمن ودارفور السودان وغيرهم بإسم الله أكبر وفي سبيل الله الأحمر الدموي ثم يدعون أنهم يؤمنون بالرفق بالحيوان. كيف ذلك وانهم لا يحترمون أدني حقوق الإنسان الرجل والمرأة والطفل ولا يعترف المسلمون ولا قرآنهم قرآن محمد الباغي الطاغي بحقوق الإنسان المدنيه الأساسيه لأن الإسلام هو مافيا الإرهاب والعنف وهو البربريه البدويه المتوحشه. فالرجل المسلم الذي يترك الصلاة’يقتل. والرجل الذي يترك الإسلام ’يقتل في غضون ثلاثة أيام. والرجل المسلم الذي يشتم أو يسب أو حتي ينتقد محمد ’تقطع يديه ورجليه من خلاف في ثلاثة أيام (حرابه) أما من يسب الله بإنه ’يستتاب في مدة شهور أو سنين ولا ’يقتل. أما الذي يخالف إسلام القرآن’يكفر و’يجرم و’يقتل أو ’يغتال بلا هوادة .حديثا شاب يمني’حرق بيته و خلعوا وخربوا بيت أهله طوبه طوبه من مئات من أهل الحي الذي يعيش فيه وقامت ولم تقعد كل القريه طلبا في قتله والتمثيل بجثته أذا طالوه لأنه حرق عدة وريقات من القرآن الكريه! والمرأة المسلمه تعامل كسلعة عوره من فرج للمتعة الجنسيه للرجل والبيع والشراء و الضرب والإستبدال . وتعامل المرأه كعوره تحرم من الحريه الشخسيه ويفرض عليها النقاب والحجاب لشعر الرأس وتحرم من التعليم و’يجبر عليها الحرث و التيس المحلل واللمم والضره والطلاق بدون حقوق ’تذكر. والطفلة المسلمه التعيسة ذات الثامنه والتاسعه والتي ’تباع الي سجن الوطء والإغتصاب الجنسي علي ’سنة الله القواد المغتصب وديله محمد مغتصب الأطفال لرجل مسلم يصل سنه من أربعة الي ثمانية أضعاف سن الطفله. هذه مهزلة جرائم الإسلام الملعون الذي ينتهك حقوق الإنسان والمسلمون يلهثون وراء محمد - خوفا من سيف محمد البتار الغدار – كالكلاب الضالة خلف محمد الفزاعه وعميانا يقودهم محمد الأعمي الي هوة الجحيم. العميق... إتحدوا يا مسلمين وتحرروا من الإسلام اللعين

    wisdom:The Future of Islam is Dark Black Grim, Not to Introduce Barbarism to the West

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً